الأحد 6 ربيع الأول 1444ﻫ - 2 أكتوبر، 2022

ما تأثير ارتفاع البنزين على المستهلك الأمريكي والعالمي؟

img

الإثنين, 27 يونيو, 2022

تشهد حوامل الطاقة في العالم أجمع ارتفاعات قياسية مدفوعة بعوامل اقتصادية وسياسية. وعلى رأسها تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية. إضافة لأزمة التضخم العالمي وأزمة سلاسل التوريد. والتبعات التي ما زالت مستمرة لأزمة الإغلاق الاقتصادي عقب جائحة كورونا. وهذا الارتفاع يزيد من الضغوط الاقتصادية على الحكومات وعلى الأفراد. ولعل آخر وأبرز هذه الارتفاعات ارتفاع سعر البنزين في الولايات المتحدة الأمريكية. والذي من المتوقع أن يترك آثاراً اقتصادية واضحة على المستهلك الأمريكي وقد تمتد الآثار لخارج الولايات المتحدة. والسؤال هنا: ما تأثير ارتفاع البنزين على المستهلك الأمريكي والعالمي؟

 

ما الواقع الحالي لأسعار البنزين في الولايات المتحدة الأمريكية؟

يبلغ متوسط سعر الجالون الآن بالولايات المتحدة أكثر من 5 دولارات. في حين أن متوسط السعر في ولاية كاليفورنيا الآن أعلى من 6 دولارات. وهذا يعني أن الأسر الأمريكية تنفق 5000 دولار سنوياً على البنزين ارتفاعاً من 2800 دولار. هذا بالإضافة إلى أن أسعار غالبية الخدمات والمنتجات سترتفع بشكل نسبي نتيجة ارتفاع أسعار حوامل الطاقة. وهو ما قد يترك آثاره غير المباشرة على معدل التضخم في الولايات المتحدة المرتفع أساساً.

 

ما أسباب ارتفاع سعر البنزين؟

يرجع الارتفاع الكبير لأسعار البنزين إلى قفزة أسعار النفط بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا. لكن في الواقع الأسعار كانت ترتفع بالفعل قبل الحرب. وحتى قبل جائحة كورونا كان منتجو الطاقة يخفّضون من استثماراتهم ويقلّصون المشاريع الأقل ربحية تحت ضغط الأسعار. ومطالبة المساهمين بعائدات أعلى. وبعد بدء خروج العالم من الإغلاق الاقتصادي انتعش التصنيع. وحدثت زيادة في الطلب على الوقود. وبدأت الأسعار بالارتفاع.

من أسباب الارتفاع أيضاً عدم عودة قطاع التكرير في الولايات المتحدة لكامل طاقته بعد. إذ شهد هذا القطاع ضغوطاً حادة إبان أزمة الإغلاق الاقتصادي. هذا فيما يتعلق بجانب العرض. وفيما يتعلق بالطلب فهو مرتفع أيضاً خاصة أن الطلب على البنزين في الولايات المتحدة يبلغ ذروته في أشهر الصيف. كما أن المناخ السياسي والاقتصادي العالمي السلبي سبّب بشكل غير مباشر دعماً لارتفاع أسعار حوامل الطاقة. والتضخم الأمريكي المرتفع عزز من هذا الأمر.

 

ما تأثير ارتفاع أسعار البنزين على المستهلك الأمريكي؟

يؤثر ارتفاع أسعار البنزين بشكل مباشر وغير مباشر على المستهلك الأمريكي. فالتأثير المباشر يظهر من خلال زيادة الإنفاق على النقل الشخصي في ظل ثبات مستوى الدخول. وغير المباشر يظهر من خلال زيادة تكاليف الإنتاج والذي ستقوم الشركات بتحويله إلى المستهلك مرة أخرى من خلال رفع أسعار المنتجات والخدمات. ومن المتوقع أن تتعمق الآثار في المستقبل في ظل استمرار الارتفاع مع استمرار ارتفاع التضخم الذي يضغط على دخول ومدخرات الأمريكيين.

من التأثيرات المباشرة على المستهلك الأمريكي انخفاض الإنفاق في مكان آخر. فمن المرجح أن يشكل الإنفاق على البنزين حوالي 6% من إنفاق المستهلكين ارتفاعاً من 3% سابقاً. وهو ما يعني تراجع الإنفاق على سلع أخرى بنسبة 3%. وهذ ما سيعني تأثيراً غير مباشر على توازن السوق في جانب العرض والطلب.

 

ما تأثير ارتفاع البنزين على المستهلك العالمي؟

يعد تأثير ارتفاع سعر البنزين في الولايات المتحدة على المستهلك العالمي محدوداً وغير مباشر. وعلى الرغم من محدوديته فإنه يترك بعض الآثار العالمية التي تظهر من خلال تأثير التغيرات الاقتصادية الأمريكية على الاقتصاد العالمي. فانخفاض الإنفاق على سلع محددة في الولايات الأمريكية سيقلل الطلب عليها. وهذا من شأنه التأثير على العرض العالمي. نتيجة اتجاه المنتجين الأمريكيين للتصدير بعد تراجع الطلب في الولايات المتحدة.

إن المستقبل القريب لأسعار حوامل الطاقة في الولايات المتحدة وعموم العالم مرهون بمستقبل الظروف الاقتصادية والسياسية الدولية. لأن تعمق أزمة أوكرانيا وأزمة التضخم من شأنه التسبب بارتفاعات جديدة. وفي ذات الوقت وفي حال إعادة إحياء الاتفاق النووي الإيراني الغربي سيسبب هدوء الأسعار نتيجة عودة مليون برميل نفط يومياً إلى السوق العالمية. فالأمر مرهون بالتغيرات الاقتصادية والسياسية الدولية.




المنشورات ذات الصلة